الجهوية اللآن:   الإثنين 17 فبراير 2020 الساعة 08:40
17 فبراير
    صحيفة الجهوية ترحب بكم في حلتها الجديدة         جماعة الغنادرة تنجز أضخم مشروع للتطهير السائل بإقليم سيدي بنور             مدينة أزمور تهتز على وقع جريمة قتل بشعة في حق تلميذ في مقتبل العمر             حسن لعروس والمدينة القديمة في حضرة ''دار الثقافة''             الدرك الملكي بالوليدية يوقف أحد المبحوث عنهم في ترويج الممنوعات بتراب جماعة الغربية             المحام عبد اللطيف وهبي أمينا عاما لحزب الأصالة والمعاصرة             عم صاحب افخر مطعم بمنطقة سيدي بوزيد في ذمه اللة             أشخاص يعتدون ليلا على سائق سيارة بالجديدة..             منازل تقدم الشيشا لزبناء سريين بالأحياء الشعبية بالجديدة             جدل بالجديدة يرافق منحة بقيمة 13 مليار سنتيم مخصصة لتأهيل شوارع المدينة             موظف نافذ بالوكالة الحضرية يقاضي مستشارا بالمجلس الإقليمي فضح في اجتماع رسمي اختلالات التعمير بالجديدة              خطييير......غليان شعبي أمام جماعة العطاطرة إقليم سيدي بنور ضد التهميش والعزلة            سيدي بنور.. مجموعة الفلاحين يحتجون على انتزاع أراضيهم بدون تعويض            ربورطاج حول الاستعمال الرقمي لتتطوير انتاج الشمندر السكري بمعمل السكر             مهاجر من الديار الفرنسية يطالب من عامل اقليم الجديدة انصافه            المجلس الإداري للوكالة الحضرية الجديدة وسيدي بنور يصادق على برنامج عمل 2019 و 2021            افتتاح أول مركز متعدد التخصصات بالجديدة            الطروفي العلمي منطقة العونات اقليم سيدي بنور            السياحة تنتعش في مدينة الجديدة المغربية بعد وضعها على قائمة التراث العالمي             القناة الاولى .. الاخبار : قطاع النقل المدرسي بإقليم الجديدة           


أضيف في 1 يناير 2020 الساعة 23:43

جمعية الصحفيين المهنيين بدكالة تشيد بالقرار الجريئ لرئيس النيابة العامة في تطبيق قانون الصحافة والنشر


بعد أكثر من ثلاث سنوات من صدور قانون الصحافة والنشر 13/88 والمهنيون في مجال الصحافة ينتظرون بفارغ الصبر تطبيق القانون على الجميع ووضع حد للفلتان الذي يعرفه قطاع الصحافة دون غيره من المهن الحرة على المستوى الوطني..  
هذا القطاع الذي استغلت فيه فئة عريضة الفراغ القانوني الذي ينظم الصحافة الإلكترونية وتم الترامي عليها عنوة وتحت الإكراه دون موجب حق..
وهكذا أصبحنا أمام تمييع غير مسبوق للمشهد الإعلامي ، وأصبح من هب وذب ينصب نفسه صحافي، وأصبح العديد منهم يتحايل على القانون للحصول على بطاقة الصحافة..  
لكن الخطوة التي أقدم عليها رئيس النيابة العامة  وإن جاءت متأخرة إلا أنها تصب في الإتجاه الصحيح وتليق بمهنة الصحافة، لأنها ستتصدي للدخلاء الذين شوهوا مهنة الصحافة..
أحد قيدومي الصحفيين وأساتذة بارزين في المجال الصحفي والإعلامي، تحدثنا معه سابقا، قال: أنه يتأسف ويتحسر على الوضع المأساوي الذي انتهت إليه مهنة الصحافة..
إن جمعية الصحفيين المهنيين بدكالة، إذ تشيد بالخطوة الجريئة لرئيس النيابة العامة بتطبيق قانون الصحافة والنشر ولاشيء غير تطبيق القانون، تطالب بالصرامة مع هذا الوضع الشاذ والفوضى والتسيب في قطاع الصحافة..  


كما توضح الجمعية، أن القضاء بصفة عامة ليس سلطة تشريع ، وإنما هو سلطة قضائية موكول إليها تطبيق القانون.. استنادا إلى مبدأ فصل السلط.. فهي تقوم بوظيفتها عندما تطبق القانون..
والقانون ما وجد إلا للتطبيق، نتمنى أن يتم تفعيل فصول قانون الصحافة والنشر وفصول القانون الجنائي بخصوص انتحال صفة لمهنة ينظمها القانون ـ مهنة صحافي 13/89 وقضايا الصحافة والنشر 13/88 ـ حتى يتم وضع حد للعبث الحاصل في قطاع الصحافة. وانتهاء عهد "النقل السري"؟
إن المهنيين يدفعون مبالغ طائلة للضمان الاجتماعي و للضرائب و فواتير الهاتف والأنترنت والآجار ومصروفات الأجهزة وصيانتها.... في حين نجد جيشا من "الدخلاء" على المهنة لايملكون سوى هاتفا محمولا فيه كل شيء، ولهم الأولوية في كل شيء.. ويطالبون باستمرار والتغاضي عن الفوضى.. فإذا لم يطبق القانون فمن سيحمي المهنيين والمهنة بصفة عامة؟

 


شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا