الجهوية اللآن:   الأحد 19 يناير 2020 الساعة 06:36
19 يناير
    صحيفة الجهوية ترحب بكم في حلتها الجديدة         فريق الدفاع الحسني الجديدي يتعادل مع ضيفه فريق سريع وادي زم هذف لمثله             مستشار بالمجلس الإقليمي لسيدي بنور يستغل نفوذه و يهين موظفا بقيادة بوحمام.             إدارة المنتجع السياحي ''مازكان'' تستدعي إعلاميين لمأدبة غذاء فاخرة تزامنا مع حادث الوفاة الغامضة لأحد الزبائن داخل المنتجع.             مستشار يسعى إلى تحقيق ''BUZZ'' سياسوي بالتصويت بالامتناع عن الدعم الذي خصصه المجلس الإقليمي لسيدي بنور لفريق نهضة الزمامرة.             عامل الجديدة وسط زوبعة اتهامات بدعم أحزاب سياسية معينة             جمعية الصحفيين المهنيين بدكالة تشيد بالقرار الجريئ لرئيس النيابة العامة في تطبيق قانون الصحافة والنشر             غضب واستياء داخل المجلس الإقليمي من سلوكات وتصرفات عامل الجديدة             رئيس المجلس الإقليمي لسيدي بنور ''عبد القادر قنديل'' يستعرض أمام رئيس الحكومة أبرز المشاكل التي تعيشها القطاعات الإجتماعية بالإقليم.             ترقبوا قريبا تحقيقا حول الخروقات السافرة التي شهدها مشروع يدخل في إطار السكن الاقتصادي بسيدي بنور             معاناة المستثمرين مع تسلط وجبروت مسؤول بمصلحة التسجيل والتنبر بسيدي بنور             خطييير......غليان شعبي أمام جماعة العطاطرة إقليم سيدي بنور ضد التهميش والعزلة            سيدي بنور.. مجموعة الفلاحين يحتجون على انتزاع أراضيهم بدون تعويض            ربورطاج حول الاستعمال الرقمي لتتطوير انتاج الشمندر السكري بمعمل السكر             مهاجر من الديار الفرنسية يطالب من عامل اقليم الجديدة انصافه            المجلس الإداري للوكالة الحضرية الجديدة وسيدي بنور يصادق على برنامج عمل 2019 و 2021            افتتاح أول مركز متعدد التخصصات بالجديدة            الطروفي العلمي منطقة العونات اقليم سيدي بنور            السياحة تنتعش في مدينة الجديدة المغربية بعد وضعها على قائمة التراث العالمي             القناة الاولى .. الاخبار : قطاع النقل المدرسي بإقليم الجديدة           


أضيف في 2 دجنبر 2019 الساعة 21:05

عامل سيدي بنور يعجز عن محاربة فضائح البناء العشوائي بمنتجع الوليدية والزمامرة


عامل سيدي بنور

تحولت الدواوير المحاذية لمنطقة الزمامرة في الآونة الأخيرة إلى ورش مفتوح لتشجيع ظاهرة البناء العشوائي على مرأى ومسمع من السلطات المحلية التي تقف مكتوفة الأيدي أمام جحافل البنايات العشوائية التي انتشرت كالفطر بالمنطقة، والغريب في الأمر أن رجال السلطة المحلية وأعوانها على دراية ومعرفة بالجهات التي اغتنت وراكمت ثروات طائلة بتشجيعها لهذه الظاهرة المشينة والتي ستكون لها أثار سلبية وخيمة على مستقبل المنطقة برمتها.

ففي الوقت الذي تبذل فيه المجالس المنتخبة وخصوصا المجلس الجماعي للزمامرة مجهودات استثنائية لتأهيل مدينة الزمامرة وجعلها لنواة نموذجية في المستقبل من خلال تبني مجموعة من المشاريع الاستثمارية الهامة وتشجيع المستثمرين على الاستثمار بالمدينة خصوصا مع صعود فريق المدينة إلى القسم الوطني الممتاز، إلا أن التوسع العمراني الذي ستقبل عليه المدينة سيصطدم بجدار البناء العشوائي الذي أحاط بها من كل جانب وسيشكل عائقا أمام تنمية المدينة وازدهارها.

وغير بعيد عن مدينة الزمامرة يعيش منتجع الوليدية الذي اكتسب شهرة وصيت عالمي وضعا كارثيا نتيجة استفحال ظاهرة البناء العشوائي بشكل لافت مما أثر على جمالية المنتجع وهدوءه وحوله إلى منتجع مليء بالنقط السوداء، والمثير أن الجهات التي تشجع البناء العشوائي بالوليدية معروفة ومعلومة ويكفي أن نذكر على سبيل المثال لا الحصرالتحركات المشبوهة لأحد أعوان السلطة الذي تم عزله من منصبه ولازال يتحرك بكل حرية وتحول إلى احد كبار سماسرة البناء العشوائي بدوار الشبوقات الشهير الذي اقترن إسمه بالبناء العشوائي.

ورغم حملة البناء العشوائي الشرسة التي تشهدها هذه المناطق فإن السلطات الإقليمية ممثلة في عامل إقليم سيدي بنور لازالت قابعة في مكاتبها المكيفة ولم تتحرك لمحاربة هذه الظاهرة الخطيرة ولم تتفاعل مع مذكرة السيد وزير الداخلية "عبد الوافي لفتيت" الداعية إلى محاربة ظاهرة البناء العشوائي بصرامة والضرب بأيدي من حديد على كل من ثبت تورطه في تشجيع الظاهرة خصوصا وأننا بصدد مناطق هامة وحساسة لها مؤهلات اقتصادية وسياحية كبرى.

فمن غير المقبول أن نسمع عن انتشار مثل هذه الظواهر بمنتجع سياحي عالمي يحج إليه الآلاف من الزوار والسياح من مختلف بقاع العالم ليبقى السؤال الذي يطرح نفسه بإلحاح هل  سيتحرك عامل سيدي بنور ويقوم بزيارة ميدانية لهذه المناطق وبفتح تحقيقا حول الجهات التي تشجع ظاهرة البناء العشوائي ؟ أم أنه ألف مكاتبه الوثيرة المكيفة ولسان قلبه يقول "الله يخرج السربيس على خير" إلى حين إحالته على التقاعد.

 

 

 


شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا