الجهوية اللآن:   الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 الساعة 06:32
22 أكتوبر
    صحيفة الجهوية ترحب بكم في حلتها الجديدة         وفاةشخصين واصابة خمسة أخرين من موظفين السجن المحلي بالجديدة             تنقيل تأديبي لنقابي بالمحافظة العقارية بالجديدة يفضح الجهات التي تتستر وراء الغطاء النقابي لحماية مصالحها.             مجلس جماعة مولاي عبد الله يتدخل لإنصاف ورد الاعتبار للمرحلين من ساكنة دواوير الشخالبة وأولاد الحفيان.             المجلس الجماعي لأولاد غانم يهدد بالانسحاب من عضوية مجموعة الغابات الخضراء             انطلاقة عملية التسجيل في النسخة الاولى من ترايل الحوزية المقررة في 27 من أكتوبر 2019. و ستبدأ عملية التسجيل             توقيف شخصين من ذوي السوابق القضائية في قضية النصب والاحتيال بمدينة البئر الجديد             الدار البيضاء .. حجز كيلوغرام و110 غرامات من مخدر الشيرا لدى شخصين من جنسية جزائرية             توزيع اكثر من 400 اعتماد لأشباه الصحفيين بالمعرض الفرس بالجديدة في نسخة 12.             موظفي وموظفات وزارة الاتصال ينظمون وقفة احتجاجية ويتساءلون عن مصيرهم بعد حذف الحكومة             مصرع طفل وأصابة اخرين بفعل انفجار شارجور بالبيضاء             ربورطاج حول الاستعمال الرقمي لتتطوير انتاج الشمندر السكري بمعمل السكر             مهاجر من الديار الفرنسية يطالب من عامل اقليم الجديدة انصافه            المجلس الإداري للوكالة الحضرية الجديدة وسيدي بنور يصادق على برنامج عمل 2019 و 2021            افتتاح أول مركز متعدد التخصصات بالجديدة            الطروفي العلمي منطقة العونات اقليم سيدي بنور            السياحة تنتعش في مدينة الجديدة المغربية بعد وضعها على قائمة التراث العالمي             القناة الاولى .. الاخبار : قطاع النقل المدرسي بإقليم الجديدة           


أضيف في 14 غشت 2019 الساعة 19:01

فوضى ومحسوبية في عملية منح رخص حمل السلاح بعمالة سيدي بنور


تعتبر عملية منح رخص حمل السلاح من أجل ممارسة هواية القنص واحدة من أهم العمليات الأكثر حساسية ولذلك عمدت مصالح وزارة الداخلية إلى منح اختصاص تسليم هذه الرخصة لقسم الشؤون الداخلية بالعمالات والولايات بعد إجراء بحث دقيق ومعمق حول طالب الرخصة ومدى إستيفائه للشروط سواء العقلية أو المادية أو الخلقية من أجل نيل هذه الرخصة الحساسة.
إلا أن الملاحظ أن مصلحة الشؤون الداخلية بعمالة سيدي بنور تغرد خارج السرب ولا تتماشى وتوجيهات المصالح المركزية، حيث فسحت المجال في الآونة الأخيرة لمن هب ودب من أجل منحه هذه الرخصة، فقد كانت في السابق تسلم رخصة الصيد للأعيان ولكبار القوم من اجل تقويض العملية ومنح الرخصة لأقل عدد ممكن حتى يتم التمكن من ضبط الأسماء التي تتوفر على بنادق صيد.


لكن الأخبار القادمة من سيدي بنور تؤكد أن رخص حمل السلاح أصبحت توزع يمينا وشمالا وبدون حسيب ولا رقيب تبعا لنهج سياسة "باك صاحبي" وبتدخلات جانبية من جهات أصبحت لا تبارح مقر عمالة سيدي بنور.
إن حساسية رخص حمل السلاح تستدعي من المسؤولين توخي الحيطة والحذر وإنجاز أبحاث دقيقة ومعمقة حول طالبي هذه الرخصة، أما ترك الأمور على عواهنها وتسليم رخص حمل السلاح بدون تمحيص ومراقبة من شانه أن بتسبب لا قدر الله في مشاكل وعواقب وخيمة.
فهل تراجع مصالح قسم الشؤون الداخلية بعمالة سيدي بنور لوائح المنعم عليهم برخص حمل السلاح وتباشر عملية تنقيح لهذه اللوائح بكل موضوعية وحيادية ؟ وإلى متى سيظل الاستهتار بعملية حساسة لها علاقة بأمن البلاد؟

 


شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا